سياسة الخصوصية

سياسة الخصوصية وسرية المعلومات :

يرحّب بكم فريق عمل جمعية الدعوة بالطائف ، ويتقدّم إليكم بالشكر على ثقتكم به ، ويفيدكم بأنه حرصاً منا و لإدراكنا التام بأن المستخدم له حقوق ، فإن  جمعية الدعوة بالطائف ، تسعى للحفاظ على المعلومات الخاصة بالمستخدمين وفقاً لآلية سياسة الخصوصية وسرية المعلومات المعمول بها  .

وعليه نوضّح لكم بأن سياسة الخصوصية وسرية المعلومات التي سيتم التعامل بها مع معلوماتكم الخاصة بكم كما يلي :


أولاً: المعلومات التي يحصل عليها متجر جمعية الدعوة بالطائف ، ويحتفظ بها في قواعد بيانات الخاصة به:

1.  المعلومات الشخصية الخاصة بالمستخدم ، كالاسم والعمر والبريد الالكتروني .

2.  معلومات الدخول الشخصية الخاصة بالمستخدم ، مثل اسم المستخدم وكلمة السر والبريد الإلكتروني والسؤال الخاص باسترجاع كلمة السر وإجابته .

3.  قد تفرض طبيعة المنصة الالكترونية بعض المعلومات المتعلّقة بالكوكيز وذلك لأغراض إلكترونية تسهّل التعامل بين المتجر والمستخدم.


ثانياً : هل متجر جمعية الدعوة بالطائف يشارك هذه المعلومات ؟

1.  بطبيعة الحال فإن جمعية الدعوة بالطائف تسعى بالاحتفاظ بهذه المعلومات بما يحفظ خصوصية المستخدم ، وجمعية الدعوة بالطائف لا تحتفظ بهذه المعلومات إلا بهدف تحسين جودة المتجر الإلكتروني وتيسير التعامل فيما بينها و بين المستخدم .

2.  كقاعدة عامة فإن جميع هذه المعلومات لا يطلع عليها إلا القائمين على جمعية الدعوة بالطائف ، ولن يقوموا بنشرها أو بثها للغير .

3.  حيث أن متجر جمعية الدعوة بالطائف يسعى للحفاظ على سلامة المستخدمين ، فإنه – في حالة ملاحظة جمعية الدعوة بالطائف لأي نشاط غير نظامي أو غير شرعي يقوم به المستخدم – فإن جمعية الدعوة بالطائف قد يقوم بإبلاغ الجهات المختصة بعد التشاور مع الجهات ذات العلاقة.


ثالثاً : ما هو مدى أمان سرية المعلومات الخاصة بالمتجر ؟

يسعى متجر جمعية الدعوة بالطائف إلى سرية المعلومات وسياسة الخصوصية الخاصة بالمستخدمين و لن يخالف أحكام هذه القواعد والسياسة ، ولكن نظراً لعدم إمكانية ضمان ذلك 100% عبر وسائل الإنترنت فإن فريق عمل جمعية الدعوة بالطائف ينوّه بما يلي:

·      يسعى متجر جمعية الدعوة بالطائف بالحفاظ على جميع المعلومات الخاصة بالمستخدم وألا يطلع عليها أحد بما يخالف هذه السياسة المعمول بها .

·      يعمل متجر جمعية الدعوة بالطائف على حماية هذه المعلومات عن طريق "سيرفرات معيّنة" محمية بموجب أنظمة الحماية الإلكترونية  .

·      غير أنه نظراً لأن شبكة الانترنت لا يمكن ضمانها 100% لما قد يطرأ من اختراق أو فيروسات على أنظمة الحماية الالكترونية و على جدران الحماية المعمول بها في جمعية الدعوة بالطائف فإن جمعية الدعوة بالطائف تنصح المستخدمين بالحفاظ على معلوماتهم بسرية تامة ، وعدم إفشاء أي معلومات يراها المستخدم هامة جداً له ، وهذا حرصاً من جمعية الدعوة بالطائف في توجيه وإرشاد المستخدمين.